Uncategorized

الفيضانات التي عرفتها تارودانت وورزازات، يومي 4 و5 ماي 2016 تودي بحيات 6 أشخاص و2 في عداد المفقودين

أعلنت وزارة الداخلية المغربية، مساء يوم الجمعة أن الأمطار الغزيرة التي عرفها إقليما تارودانت وورزازات جنوبي البلاد يومي 4 و5 ماي 2016، وفاة ستة أشخاص(4 بإقليم تارودانت و1مفقود و2 بإقليم ورزازات و1مفقود)، ، جراءالأمطار الغزيرةو الفيضاناتمنطقتا  خلال اليومين الماضيين.

وذكر بيان صادر عن الوزارة، مساء اليوم، أن “الأمطار الغزيرة التي شهدها إقليما تارودانت وورزازات، يومي 4 و5 مايو الجاري، أدت إلى حدوث فيضانات نجم عنها وفاة 6 أشخاص، فيما يعد اثنان آخران في عداد المفقودين”.

وأوضح البيان، أن من بين الضحايا أربعة أشخاص، من أسرة واحدة، لقوا حتفهم، باقليم تارودانت، بعد أن جرفت الفيضانات منزلهمبدوار أوغري دائرة أولاد برحيلفيما تعتبر سيدة في عداد المفقودين، أمس الأول الأربعاء.

أما بإقليم ورزازات، يضيف ذات المصدر، فقد توفيت سيدة، يوم 4 ماي 2016، بعد أن غمرت مياه وأوحال الفيضانات منزلها بدوار تسمرت جماعة غسات. كما لقي شخص مصرعه، يوم 5 ماي 2016، بعد أن غامر، رفقة شخص آخر لازال مفقودا، بعبور وادي دادس على مستوى دوار أسكا، قيادة سكورة.

وأضاف أن السلطات المحلية كانت قد اتخذت جميع الإجراءات الاحترازية، وقامت بإخبار سكان المناطق المعرضة لأضرار محتملة، قد يتسبب فيها سوء الأحوال الجوية، على إثر نشرة إنذاريه بثتها مديرية الأرصاد الجوية الوطنية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى