Uncategorized

المغرب عضوا في اللجنة الدولية لمعاييرالأمن النووي للوكالة الدولية للطاقة الذرية

أعلنت الوكالة المغربية للأمن والسلامة النووي والإشعاعي (أمسنور) عن تعيين مديرها العام، الخمار المرابط، عضوا في اللجنة الدولية لمعايير السلامة النووية بالوكالة الدولية للطاقة الذرية، وذلك لمدة أربع سنوات.

واعتبرت (أمسنور)، في بلاغ اليوم الاثنين، أن تعيين الخمار، من قبل المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، عضوا في اللجنة الدولية لمعايير السلامة النووية، يعد دليلا على الاعتراف والاعتبار اللذين يتمتع بهما المغرب، في إفريقيا وعلى الصعيد الدولي، في المجالين الاستراتيجيين للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي.

وأشارت الوكالة إلى أن هذه اللجنة المرموقة، التي تعتبر هيئة دائمة تتألف من 25 من كبار المسؤولين والخبراء الوطنيين من أكثر من 170 دولة عضو في الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تعد مسؤولة عن وضع المعايير والمبادئ التوجيهية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي والوثائق التنظيمية الأخرى المتعلقة باستخدام الطاقة النووية، والإشعاعات المؤينة، ونقل المواد المشعة، والنفايات المشعة، وكذلك الاستعداد والاستجابة لحالات الطوارئ النووية أو الإشعاعية.

كما تقدم هذه اللجنة، حسب المصدر ذاته، إرشادات استراتيجية لتطوير ومراجعة واعتماد معايير الأمن ونصوص المبادئ الأساسية ومتطلبات الأمن التي يتم تقديمها إلى مجلس إدارة الوكالة الدولية للطاقة الذرية للموافقة عليها. كما أنه يحدد أهمية أدلة الأمن التي سيتم نشرها تحت سلطة المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية.

بالإضافة إلى ذلك، توفر هذه اللجنة الدولية المشورة العامة والتوصيات بشأن الجوانب المتعلقة بمعايير الأمن وبشأن الجوانب التنظيمية وأنشطة معايير الأمن للوكالة الدولية للطاقة الذرية والبرامج ذات الصلة، بما في ذلك تعزيز تطبيق هذه المعايير على المستوى الدولي.

وذكرت (أمسنور) بعقد الاجتماع الـ47 للجنة الدولية لمعايير الأمن النووية، في ظل الظروف الحالية المرتبطة بوباء “كوفيد 19″، الذي شارك فيه السيد المرابط، عبر تقنية التداول بالفيديو يوم الخميس 4 يونيو الجاري، والذي خصص للمناقشة والتبادل حول تأثير الوباء على أنشطة هيئات الأمن والسلامة النووية والإشعاعية، وكذا إلى الموافقة على مشاريع منشورات المعايير والمبادئ التوجيهية، إضافة إلى مخطط العمل الرباعي المستقبلي الذي سيتم إعداده على أساس تقييم إنجازات التفويض السابق.

كما ناقش أعضاء اللجنة الدولية لمعايير الأمن النووي خلال هذا الاجتماع الافتراضي، يضيف البلاغ، مشروع مخطط العمل الذي أعدته أمانة الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن الانعكاسات المحتملة لوباء كوفيد 19 على المعايير العالمية الأمن، كما تبادلوا تجاربهم في هذا المجال وناقشوا الخطوات التالية التي يعتزمون اتخاذها في تطبيق مخطط عمل اللجنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى