رياضة

الكاف يعاقب الحكم الجزائري مهدي عبيد

قررت لجنة الحكام بالكونفيدرالية الإفريقية لكرة القدم “الكاف” ، توقيف الحكم الجزائري مهدي عبيد شارف، المسؤول عن تقنية الفيديو المساعد “فار” خلال مباراتي الأهلي المصري والرجاء الرياضي في دوري الأبطال والمصري البوسعيدي ونهضة بركان في كأس الكونفدرالية، وإبعاده عن المباريات المقبلة في المسابقتين الافريقيتين بسبب مستواه التقني، ووقوعه في أخطاء خلال المباريات التي أدراها اخيرا.

وارتبط اسم الحكم الجزائري بما يسمى “فضيحة ضربة الجزاء” المحسوب لنادي الأهلي على حساب الرجاء، بعدما حجب عن الحكم الرئيس اللقطة الحقيقية التي توضح أن الكرة لم تلمس يد لاعب الرجاء، محمد المعكازي، ما خلف استغراب كبير من الصحافة الدولية.

 

 

وكشفت مراسلة من المكتب التنفيذي للكاف توصلت بها الاتحادات المحلية الإفريقية، فإن لجنة التحكيم بالكاف قررت أيضا تعيين المغربي نور الدين الجعفري حكما رابعا مع الطاقم الجزائري بقيادة مصطفى غربال وتعيين الجزائري لحلو بن براهم في تقنية الفيديو المساعد، بدلا من مواطنه الدولي مهدي عبيد شارف.

يشار إلى أن فريقي الرجاء الرياضي، والمصري تقدما باحتجاج رسمي عقب مباراتيهما أمام أمام الأهلي في دوري الأبطال بالقاهرة، ونهضة بركان في منافسات كأس الكاف بالإسكندرية، سيما في ما يخص غرفة الفيديو المساعد التي أثارت الكثير من الجدل خاصة في مباراة الرجاء.

مهدي عبيد كان أيضا بطلا لنهائي الأهلي المصري والرتجي التونسي بعدما احتسب ركلة جزاء خيالية للفريق المصري، وقررت وقتها الكاف معاقبته بتوقيفه سنة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى